10 أسباب مختلفة لآلام الصدر والظهر

على الرغم من أنك قد تواجه ألمًا في الصدر أو آلامًا في الظهر لعدة أسباب، إلا أنه في بعض الحالات قد تصاب بهما في نفس الوقت. هناك عدة أسباب لألم الصدر والظهر وبعضها شائع جدًا.

ومع ذلك، في بعض الأحيان قد يكون ألم الصدر والظهر علامة على حالة أكثر خطورة مثل نوبة قلبية. إذا كنت تعتقد أنك مصاب بنوبة قلبية أو لديك ألم جديد أو غير مبرر في الصدر، فيجب عليك دائمًا طلب رعاية الطوارئ.

تتنوع الأسباب المحتملة لآلام الصدر والظهر مجتمعة ويمكن أن يكون سببها القلب أو الرئتين أو مناطق أخرى من الجسم.

نوبة قلبية

تحدث نوبة قلبية عندما يتوقف تدفق الدم إلى أنسجة القلب. يمكن أن يكون هذا بسبب تجلط الدم أو تراكم اللويحات على جدران الشرايين. لأن الأنسجة لا تتلقى الدم، فقد تشعر بألم في صدرك. في بعض الأحيان قد ينتشر هذا الألم إلى أجزاء أخرى من الجسم، مثل ظهرك وكتفيك ورقبتك.

النوبة القلبية هي حالة طبية طارئة. اطلب مساعدة فورية إذا كنت تعتقد أنك قد أصبت بها.

الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية هي ألم يحدث عندما لا تحصل أنسجة قلبك على كمية كافية من الدم. يحدث هذا غالبًا بسبب انخفاض تدفق الدم بسبب تراكم اللويحات على جدران الشرايين التاجية. تحدث الذبحة الصدرية غالبًا عندما تمارس بعض الأنشطة العنيفة، ومع ذلك يمكن أن تحدث أيضًا عندما تكون في حالة راحة

مثل ألم النوبة القلبية، يمكن أن ينتشر ألم الذبحة الصدرية إلى الظهر والعنق والفك. يمكن أن تكون الذبحة الصدرية علامة تحذير بأنك معرض لخطر متزايد للإصابة بأزمة قلبية.

الانسداد الرئوي

يحدث انسداد رئوي عندما يتم وقف سريان الدم في أحد شرايين الرئتين. يحدث هذا عادة عندما تنفصل الجلطة الدموية الموجودة في مكان آخر من الجسم، وتنتقل عبر مجرى الدم، وتتوقف في شريان الرئة.

ألم الصدر هو أحد الأعراض الشائعة للانسداد الرئوي، على الرغم من أن الألم قد ينتشر إلى الكتفين والعنق والظهر أيضًا.

حرقة المعدة

الحموضة المعوية هي إحساس حارق يحدث خلف عظمة الصدر مباشرة، ويحدث ذلك نتيجة عودة حمض المعدة إلى المريء. عادة، هناك صمام بين المعدة والمريء يمنع حدوث ذلك، لكن في بعض الأحيان يكون ضعيفا أو لا يعمل بشكل صحيح.

الحموضة المعوية التي تحدث بشكل متكرر وتؤثر على الأنشطة اليومية تسمى مرض الارتجاع المريئي (GERD).

غالبًا ما يحدث الألم الناتج عن حرقة المعدة في صدرك، ولكن قد تشعر به أحيانًا في ظهرك.

قرحة المعدة

تحدث قرحة المعدة عندما يحدث تمزق في بطانة الجهاز الهضمي، كما يمكن أن تحدث هذه القرحة في المعدة والأمعاء الدقيقة والمريء. معظم حالات القرحة الهضمية ناتجة عن عدوى بكتريا تسمى هيليكوباكتر بيلوري، ويمكن أن تحدث أيضًا عند الأشخاص الذين يتناولون الأسبرين أو غيره من العقاقير المضادة للالتهابات.

قد يشعر الأشخاص الذين يعانون من قرحة المعدة بحرقة في منطقة الصدر وآلام في البطن. في بعض الحالات، قد ينتشر الألم إلى الظهر.

حصى في المرارة

المرارة هي عضو صغير يخزن السائل الهضمي ويسمى الصفراء، في بعض الأحيان يتحول هذا السائل الهضمي إلى الحجارة، والتي يمكن أن تسبب الألم. قد يكون الألم الناجم عن حصوات المرارة يقع في الجانب الأيمن ولكن يمكن أن ينتشر إلى ظهرك وكتفيك أيضًا.
.

التهاب البنكرياس

البنكرياس هو عضو ينتج الإنزيمات المستخدمة في الهضم، وكذلك الهرمونات التي تنظم مستويات السكر في الدم في الجسم. عندما يصبح البنكرياس ملتهبا، تسمى الحالة التهاب البنكرياس. يحدث التهاب البنكرياس عندما تنشط الإنزيمات الهضمية في البنكرياس، مما يسبب تهيج والتهاب. يمكن أن يحدث هذا لمجموعة متنوعة من الأسباب بما في ذلك العدوى والسرطان.

يحدث الألم الناجم عن التهاب البنكرياس في البطن ولكن يمكن أن ينتشر أيضًا في الصدر والظهر.

إصابة العضلات أو الإفراط في استخدامها

في بعض الأحيان قد يكون ألم الصدر والظهر بسبب إصابة العضلات أو الإفراط في استخدامها. الاستخدام المفرط يمكن أن يسبب أيضا آلام في العضلات، كما يمكن أن تساهم الحركات المتكررة التي يتم استخدامها في الأنشطة اليومية أو العمل أو الرياضة في هذا الأمر. مثال على النشاط المتكرر الذي قد يسبب آلام في العضلات في الصدر والظهر هو التجديف.

بشكل عام، قد يكون الألم الناجم عن إصابة العضلات أو الإفراط في الاستخدام أسوأ عند تحريك المنطقة المصابة.

الحزام الناري

سبب الحزام الناري هو إعادة تنشيط الفيروس الذي يسبب جدري الماء، ويسبب ظهور طفح يتكون من بثور مملوءة بالسوائل وغالبًا ما يؤثر على جانب واحد فقط من الجسم.

في معظم الأحيان، يتشكل الحزام الناري على شريط من الجلد، وقد يمتد من الظهر إلى الصدر. يمكن أن يختلف الألم الناجم عن الحزام الناري من حالة إلى أخرى، ويتراوح من خفيف إلى شديد.

السرطان

يمكن أن تسبب بعض أنواع السرطان حدوث ألم في الصدر والظهر معًا. مثالان على ذلك هما سرطان الرئة وسرطان الثدي.

على الرغم من أن الألم في منطقة الصدر هو أحد الأعراض الشائعة لهذه السرطانات، إلا أن آلام الظهر قد تحدث أيضًا. حوالي 25 في المئة من المصابين بسرطان الرئة يعانون من آلام الظهر في مرحلة ما. قد يكون هذا بسبب ورم يدفع العمود الفقري أو الأعصاب المحيطة به.

علاج آلام الصدر والظهر

نوع العلاج الذي ستتلقاه من أجل آلام الصدر والظهر يعتمد على السبب الرئيسي لحدوث الألم. سنستكشف بعض العلاجات التي يمكن تناولها.

الأدوية

في بعض الحالات، يمكن وصف الأدوية للمساعدة في علاج حالتك. بعض الأمثلة تشمل:

• أدوية بدون وصفة طبية للمساعدة في الألم والالتهابات، مثل الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية.
• علاجات فورية للأزمة قلبية، مثل الأسبرين، النتروجليسرين، والأدوية المضادة للتجلط.
• علاجات للمساعدة في خفض ضغط الدم أو منع آلام الصدر والجلطات الدموية مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين وحاصرات بيتا.
• سيولة الدم والأدوية التي تذيب الجلطات لدى الأشخاص الذين يعانون من انسداد رئوي
• أدوية لتخفيف حرقة المعدة بما في ذلك مضادات الحموضة وموانع H2 ومثبطات مضخة البروتون.
• الأدوية المضادة للحمض المعدي، وغالبًا ما يتم ذلك مع المضادات الحيوية، لعلاج قرحة المعدة.
• أدوية لإذابة حصوات المرارة.
• الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج الحزام الناري.
• العلاج الكيميائي لقتل الخلايا السرطانية.

الجراحة

في بعض الأحيان، قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لعلاج حالة تسبب آلام في الصدر أو الظهر. يمكن أن تشمل هذه:

• عملية جراحية في القلب لعلاج النوبة القلبية أو الذبحة الصدرية.
• إزالة المرارة إذا كان لديك حصى في المرارة.
• إزالة الأنسجة السرطانية من الجسم.

المراجع

1.https://www.healthline.com/health/chest-and-back-pain#causes
2.https://www.webmd.com/pain-management/guide/wh
3.https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/chest-pain/symptoms-causes/syc-20370838

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *